“تليجراف البريطانية” تعلن أن “سوفوسبوفير و دكلاسفير” من إنتاج ايفا فارما، يقللا من نسبة الوفيات الناتجة من الاصابة بفيروس كورونا


القاهرة ، 11 يوليو 2020 – كشفت جريدة “التليجراف” البريطانية نتائج دراسات أولية تُجرى في عدد من البلدان حول العالم، بشأن قدرة دوائين لفيروس سي  على التقليل من عدد وفيات المرضى المصابين بفيروس كورونا المستجد، منهم 3 دراسات أجريت على المرضى في دولة إيران، كما تجرى المزيد من الدراسات بهذا الشأن حالياً في عدد من البلدان الأخرى.

وقد استُخدم في الدراسات دوائَي “سوفوسبوفير ودكلاسفير”، وهما علاجان تنتجهما شركة “إيفا فارما”، إحدى الشركات العالمية الرائدة بمجال صناعة الدواء، والتي تعمل في أكثر من 40 دولة حول العالم، وتتخذ من العاصمة المصرية القاهرة مركزاً رئيسياً لها، ضمن الجهود التي بذلتها الدولة المصرية للقضاء على فيروس سي بمصر.

وقالت “التليجراف”، إن 3 دراسات أجريت على الدوائين المتوفرين على نطاق واسع عالمياً، وبسعر مناسب مقارنة بالعلاجات الأخرى المستخدمة في مواجهة فيروس كورونا المستجد، وأظهرت نتائج وصفتها الجريدة البريطانية بـ”الواعدة”.

وعن الشرح العلمي لقدرتهما، أشارت الصحيفة إلى أنهما يلتصقان بالبروتينات الخاصة بفيروس كورونا المستجد، بما يعوق قدرته على التكاثر داخل الجسم، موضحة أن النتائج النهائية بشأن هذين الدوائين ستعلن خلال شهر أكتوبر المقبل، عقب إنتهاء كافة الدراسات الخاصة بهما بشكل نهائي.

وتعقيبًا على الدراسات الجارية في هذا الصدد، أكد الدكتور رياض أرمانيوس، العضو المنتدب لشركة “إيفا فارما”، التزام شركته بإنتاج الدوائين بأية كميات قد تحتاجها الدولة المصرية في الفترة المقبلة، خصوصاً مع امتلاكها إمكانيات تصنيعية كبيرة، مع القدرة على التصنيع والتصدير لمختلف دول العالم.

وأشار “أرمانيوس”، في تصريحات صحفية له أن “إيفا فارما”، تتيح للدولة المصرية ومختلف البلدان في المنطقة كافة الخيارات والعلاجات المضادة للفيروسات التي توقف تكاثر فيروس كورونا المستجد داخل الجسم، بداية من “رمدسفير – إيفا فارما”، وحتى “سوفوسبوفير ودكلاسفير”، وأية علاجات أخرى متعلقة بعلاج كورونا ستعمل الشركة على توفيرها بسعر مناسب للمريض المصري.

ولفت إلى أن شركته تنتج حزمة متنوعة من الفيتامينات والأدوية العاملة على رفع المناعة، مثل فيتامينات سي والزنك وفيتامين ب المركب، وغيرها من الخيارات التي تمكن جيش مصر الأبيض من علاج مرضى فيروس كورونا بالمستشفيات المصرية، وغيرها من دول المنطقة والعالم.

وأوضح “أرمانيوس”، أن “إيفا فارما” قامت بالفعل بتوزيع دواء “رمديسيفير” في قرابة 30 مستشفى في مصر، وتستعد لتصديره للخارج خلال أيام قليلة، فيما أن دواء “فافيبرافير” سيطرح في الأسواق في الأيام القليلة المقبلة.

وشدد على سعي “إيفا فارما” لتوفير أية كميات من العلاجات التي تنتجها لصالح المريض المصري، وانفتاحها على التصدير للخارج.

تنزيل كملف PDF


Loading